Accueil du site > الأخبار > مشاريع كبرى تحسبا لتظاهرة "قسنطينة عاصمة الثقافة العربية 2015"

مشاريع كبرى تحسبا لتظاهرة "قسنطينة عاصمة الثقافة العربية 2015"

قسنطينة - تم الشروع في إنجاز عديد المشاريع الكبرى فيما توجد أخرى في مرحلة الانطلاق بقسنطينة وذلك تحسبا لتظاهرة "قسنطينة عاصمة الثقافة العربية 2015" حسب ما علم اليوم الأربعاء من مدير الثقافة السيد جمال فوغالي.

وأوضح ذات المسؤول أن البرنامج "الضخم" الذي وضعته الوزارة الوصية يتمحور حول ثلاثة جوانب تتضمن على وجه الخصوص "إعادة تأهيل الهياكل المتواجدة بالمدينة وتدعيمها بإنجازات جديدة" و"تعزيز التراث الثقافي "وكذا" إنعاش الإبداع و النشاط الثقافي" .

وأشار السيد فوغالي في ذات السياق إلى مشاريع شرع فيها فعليا تتضمن إنجاز 10 ملحقات جديدة لمكتبة عاصمة الولاية بالإضافة إلى " مشروع علمي و ثقافي يوضح توجهات و إستراتيجيات المتحف الوطني للفنون والتعابير الثقافية التقليدية بقسنطينة" المتواجد بقصر الباي.

وأضاف أن البرنامج يهدف أيضا إلى إنجاز قاعة كبرى للعروض بالإضافة إلى متاحف جديدة أحدها سيكون مخصصا للفنون الحديثة.

وسترفق هذه المشاريع بعمليات واسعة لتعزيز التراث الثقافي والديني للمدينة من بينها المساجد القديمة للمدينة و الزوايا وبعض المؤسسات التي تستحضر رموز قسنطينة و أشهر شخصياتها من بينها وصية الشيخ عبد الحميد بن باديس.

كما أعلن السيد فوغالي عن استرجاع الوزارة الوصية لسينماتيك "النصر" التي بلغت أشغال تهيئتها "مرحلتها النهائية" و قاعة العرض السينمائي "سيرتا" وكذا سينما ماسينيسا بالخروب.

وتوجد القرارات القضائية بتوزيع هذه القاعات في الوقت الحالي لدى الوزارة الوصية حسب ما أوضحه ذات المسؤول مشيرا أن هذه القاعات ستسير من الآن فصاعدا من طرف المركز الجزائري لصناعة السينما.